عاودتني تلك الأمنية ذاتها- احلام مستغانمي
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر|
قديممنذ /السبت نوفمبر 09, 2013 11:09 am#1

MEDIA

...::| مديرة المنتدى |::...


avatar
البيانات الشخصة
عَطآئِي عَطآئِي : 89
آلجنس آلجنس : انثى
مزاجي مزاجي :


معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو https://www.facebook.com/www.

عاودتني تلك الأمنية ذاتها- احلام مستغانمي





عاودتني تلك الأمنية ذاتها : ليت صوتها يباع في الصيدليات لأشتريه.
إنني أحتاج صوتها لأعيش . أحتاج أن أتناوله ثلاث مرات في اليوم .
مرّة على الريق ، ومرة قبل النوم ، ومرة عندما يهجم عليّ الحزن أو الفرح كما الآن .
أيّ علم هذا الذي لم يستطع حتى الآن أن يضع أصوات من نُحب في أقراص ، أو في زجاجة دواء نتناولها سرًّا ، عندما نُصاب بوعكة عاطفية بدون أن يدري صاحبها كم نحن نحتاجه . " عابر سرير "












_________________
<br>



مواقع النشر (المفضلة)
(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ))





الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)



تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة